التصنيفات
رئيسي

آلاف المتظاهرين في ألبانيا للمطالبة باستقالة الحكومة

تيرانا- طالب الالاف من متظاهري المعارضة في تيرانا باستقالة الحكومة الاشتراكية برئاسة رئيس الوزراء الالباني ايدي راما المتهم بالتواطؤ مع اوساط الجريمة المنظمة.

وقال رئيس الحزب الديموقراطي (يمين الوسط) لولزيم باشا امام الحشود “راما يجب ان يرحل. لقد جعل البانيا بؤرة للجريمة المنظمة ومهربي المخدرات”.

وردد المتظاهرون الذي رفعوا الاعلام الالبانية هتافات تدعو الى رحيل راما ورافضة لجعل البلاد “دولة تهريب”.

وتتهم المعارضة رئيس الوزراء بانه قام بتحويل البانيا الى “كولومبيا اوروبا” وهي اتهامات يرفضها راما.

وشارك اكثر من عشرة الاف شخص في هذه التظاهرة بحسب تقديرات صحافيين لكن المنظمين قالوا ان العدد بلغ حوالى 300 الف فيما لم تعط الشرطة تقديرات. وانتشر حوالى 1500 عنصر شرطة.

وحمل المتظاهرون ايضا صور رئيس الوزراء، ووزير الداخلية السابق سمير طاهري حليف راما الذي يخضع منذ عدة اشهر لتحقيق بسبب علاقاته المفترضة بتهريب القنب دوليا.

وفاز الحزب الاشتراكي برئاسة ايدي راما في الانتخابات البرلمانية في حزيران/يونيو وبالتالي بولاية ثانية من اربع سنوات على رأس الحكومة.

والبانيا عضو في حلف شمال الاطلسي منذ 2009 وترغب في فتح مفاوضات الانضمام الى الاتحاد الاوروبي هذه السنة.

ويتهم راما المعارضة بالسعي الى افتعال ازمة بهدف منع هذه المفاوضات.

وقال للصحافة المحلية هذا الاسبوع “الحكومة تخوض حملة حازمة ضد الجريمة المنظمة والفساد، والاصلاح القضائي على الطريق الصحيح”.

والبانيا التي تعد 2,9 مليون نسمة هي احد افقر دول اوروبا ويبلغ معدل الراتب الشهري فيها 347 يورو.