الشرق الاوسطرئيسيشئون أوروبيةمقالات رأي

أردوغان: أمر قتل خاشقجي صدر من أعلى منصب بالحكومة السعودية

قال الرئيس رجب أردوغان في مقال صحفي في واشنطن بوست إن “نتيجة جهودنا العالم بأسره علم بمقتل الصحفي جمال خاشقجي بدم بارد على يد فريق اغتيال”.

وأكد أردوغان اليوم قائلا “نعلم جيدًا أن أمر قتْل خاشقجي جاء من أعلى المناصب في الحكومة السعودية، ونعلم أن مرتكبي جريمة قتل خاشقجي هم بين المشتبهين الـ18 الموقوفين في السعودية”.

وقتل خاشقجي في الثاني من أكتوبر الماضي داخل قنصلية بلاده في اسطنبول التركية على يد فريق أمني برئاسة أحد مساعدي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وقال أردوغان “مرّ شهر على قتل خاشقجي فهو يستحق الدفن حسب التعاليم الإسلامية كأقل تقدير”. في إشارة إلى رفض السعودية الكشف عن مكان جثة خاشقجي التي تؤكد التحقيقات أنه فريق الاغتيال قطعها اربا.

وأضاف الرئيس التركي “أطلعنا الأدلة التي بحوزتنا حول قتل خاشقجي على كافة الدول الصديقة والحليفة وعلى رأسها الولايات المتحدة”.

وتابع قائلا: “لا يمكن أن أصدّق بأن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان قد أمر بقتل خاشقجي”، لافتا إلى أن “علاقة الصداقة التي تربطنا بالسعودية منذ سنين لا تعني أن نتعامى عن جريمة وقعت أمام أنظارنا”.

وقال أردوغان “ينبغي ألّا يتجرأ أحد بعد الآن على ارتكاب جريمة مثل اغتيال خاشقجي على أرض دولة عضو في حلف الناتو، وإلّا فإنه سيترتب على ذلك عواقب وخيمة للغاية”.

وأضاف “من المحزن أنّ يسعى المسؤولون السعوديون إلى تغطية جريمة مخطط لها بدلًا من السعي لخدمة العدالة”.

وفي سياق متصل، قال مصدر في الخارجية التركية في تصريحات صحفية إن لدى أنقرة أدلة على أن فريق اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية بإسطنبول قبل شهر قام بعمليات مشابهة من قبل.

ويهدف التحقيق التركي للوصول إلى المسؤول السعودي الذي أعطى الأوامر لفريق الاغتيال، مؤكدا أن أنقرة لن تتنازل عن طلبها إعادة المتهمين 18 في قتل خاشقجي ومحاكمتهم في تركيا.

وبحسب المصدر ذاته، فإنه ما لم تستجب السعودية لمطلب تسليم المتهمين فستلجأ تركيا لإجراءات على المستوى الدولي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق