رئيسيشئون أوروبية

بريطانيا ترسل مروحيات لأوكرانيا “لأول مرة” منذ اندلاع الحرب

أعلنت وزارة الدفاع البريطانية أنها سوف ترسل مروحيات لأوكرانيا لأول مرة منذ بدء الحرب.

وقالت وكالة  “بي إيه ميديا” البريطانية أن وزير الدفاع، بن والاس، قال إنها أول مرة يتم فيها إرسال مروحيات لأوكرانيا منذ الغزو الروسي.

وأفادت هيئة الاذاعة والتلفزيون البريطانية” بي بي سي” أنه سوف يتم إرسال ثلاث مروحيات “سي كينغ” سابقة. وقد وصلت أولى المروحيات بالفعل لأوكرانيا.

وذكر والاس، الذي أعلن عن إرسال المروحيات من أوسلو، حيث يجرى مباحثات مع الحلفاء لمناقشة الدعم العسكري المستمر لكييف، إن بريطانيا سوف ترسل أيضا 10 آلاف قذيفة مدفعية إضافية.

كما يأتي هذا الإعلان بعد أن استغل رئيس الوزراء ريشي سوناك زيارة للعاصمة الأوكرانية للإعلان عن حزمة مساعدات دفاعية جديدة بقيمة 50 مليون جنيه إسترليني تشمل 125 مدفعا مضادا للطائرات، ومعدات لمواجهة طائرات الدرون الإيرانية.

وكانت قد أعلنت بريطحياتانيا تقديم حزمة دفاع جوي بقيمة 50 مليون جنيه إسترليني (نحو 60 مليون دولار) لأوكرانيا، تشمل أسلحة مضادة للطائرات وتكنولوجيا لمواجهة المسيرات الإيرانية.

وذكر رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك، خلال زيارة مفاجئة أجراها اليوم لأوكرانيا التقى خلالها رئيسها فولوديمير زيلينسكي، إننا “نقدم اليوم دفاعات جوية جديدة، بما في ذلك مدافع مضادة للطائرات ورادارات ومعدات مضادة للطائرات المسيرة، ونكثف الدعم الإنساني للشتاء البارد القاسي القادم”.

وقال سوناك أنه “في الوقت الذي تنجح فيه القوات المسلحة الأوكرانية في صد القوات الروسية على الأرض، يتم قصف المدنيين بوحشية من الجو”.

كما تشمل حزمة الدفاعات الجوية المقدمة لأوكرانيا 125 مدفعا مضادًا للطائرات وتكنولوجيا لمواجهة الطائرات المسيرة الإيرانية، بما في ذلك عشرات الرادارات وقدرات الحرب الإلكترونية المضادة للطائرات المسيرة.

وفي وقت سابق من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، أعلنت وزارة الدفاع البريطانية أنه سيتم تزويد أوكرانيا بأكثر من ألف صاروخ جديد مضاد للطائرات.

وقررت بريطانيا أيضا إرسال خبراء طبيين ومهندسين إلى المنطقة للمساعدة في تعزيز قدرات القوات المسلحة الأوكرانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى