شؤون دوليةشئون أوروبية

إيران تعلن عن اجتماع الجمعة في فيينا للدول الموقعة على الاتفاق النووي

طهران- أوروبا بالعربي
أعلنت إيران اليوم أن وزراء خارجية الدول الخمس الموقعة على الاتفاق حول برنامجها النووي سيجتمعون الجمعة في فيينا للمرة الاولى منذ انسحاب الولايات المتحدة منه في أيار/مايو الماضي.
وينضم وزراء خارجية بريطانيا والصين وفرنسا والمانيا وروسيا إلى نظيرهم الايراني محمد جواد ظريف في العاصمة النمساوية، في أول محادثات منذ انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق في وقت سابق، بحسب ما أوردت وكالة الانباء الايرانية الرسمية.
وقالت الوكالة “خلال هذا الاجتماع ستناقش مجمل مقترحات الاتحاد الاوروبي (لتقديم الضمانات التي تطالب بها إيران) ووسائل حماية (الاتفاق) بعد انسحاب الولايات المتحدة منه”.
وقع الاتفاق النووي في فيينا في تموز/يوليو 2015 بين ايران ومجموعة 5+1 التي تضم الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والصين وروسيا) والمانيا، وصادق عليه مجلس الأمن الدولي في قرار.
وقالت الوكالة الايرانية ان اجتماع الجمعة يفترض ان يعقد برعاية اللجنة المشتركة للاتفاق التي يرئسها الاتحاد الاوروبي ومكلفة متابعة تطبيقه.
ويعود آخر اجتماع للجنة على مستوى وزراء منتدبين الى 25 ايار/مايو في فيينا.
ويأتي الاعلان بينما يقوم الرئيس الايراني حسن روحاني بجولة في اوروبا لدعم الاتفاق.
ومن المقرر ان يتوجه روحاني الذي زار سويسرا الثلاثاء الى فيينا الاربعاء حيث تم توقيع الاتفاق في 2015.
وقرر الرئيس الاميركي دونالد ترامب الانسحاب من جانب واحد من الاتفاق النووي قبل شهرين وحذرت ايران انها مستعدة لاستئناف تخصيب اليورانيوم بنسبة 20% اي أعلى من النسبة التي يسمح بها الاتفاق “في غضون أيام” اذا انهار الاتفاق.
وكان قال مساعد وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي، إنه “في حال شعر المفاوضون الإيرانيون بأن الأوروبيين يسعون لتضييع الوقت، فستوقف إيران الحوار حول الاتفاق النووي بعد انسحاب أميركا منه”.
وأضاف عراقجي أن “إيران طلبت من الأطراف الأوروبية في الاتفاق أن تؤمّن مطالب إيران دون مشاركة أميركا، وأن تقدم مقترحاتها وحلولها العملية، حتى تتخذ طهران قرارها بعد ذلك”.
وأكد مساعد وزير الخارجية الإيراني أن بلاده لم تتخذ قرارها المتعلق بما إن كانت ستبقى في الاتفاق أم لا، مشدداً على أن “هذا يعتمد على مسار المباحثات مع الأطراف الباقية في الاتفاق في الفترة المقبلة”، حسب تعبيره.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى