الطب والصحةرئيسي

إيطاليا: البدء باستخدام المتاحف والكنائس كمراكز للتطعيم ضد كوفيد-19

رسمت إيطاليا خطة جديدة في إطار تسريع حملة التطعيم ضد فيروس كوفيد-19, فقد أعلنت عن نيتها استخدام أماكن غير معتادة مثل الكنائس والمتاحف لإعطاء جرعات لقاح كوفيد لمواطنيها.

وقالت صحيفة كورييري ديلا سيرا أمس الأحد أن سكان مدينة البندقية سيتم تطعيمهم على معدية لنقل الركاب تم إدخال تعديلات عليها، وذلك ابتداء من اليوم الاثنين والتي سترسو في موقع محدد لإعطاء حقنة اللقاح لمن هم فوق سن الثمانين.

أما في مدينة مونزا بإقليم لومبارديا، سيتم استخدام المباني في مدرج حلبة سباق السيارات أيضاً لإعطاء اللقاح في عطلات نهاية الأسبوع.

وكذلك في نابولي بجنوب إيطاليا، ستنضم العديد من المتاحف إلى حملة التطعيم، وفقاً للتقارير.

وفي جزيرة صقلية، تجري حملة تلقيح في العديد من الكنائس والأبرشيات الكاثوليكية.

حيث يمكن أن يشارك الصقليون في طقوس الكنيسة وتلقي التطعيم في نفس الوقت.

ونشرت وكالة الأنباء الإيطالية أنسا أن ممثلي المنطقة والكنيسة وقعوا اتفاقاً خاصاً لهذا الغرض.

فيما حددت إيطاليا لنفسها هدف تطعيم 80 في المائة من السكان بحلول نهاية الصيف، وتحديدا بحلول شهر سبتمبر (أيلول).

وحتى الآن، تم إعطاء أكثر من 11 مليون جرعة في إيطاليا البلاد التي يبلغ عدد سكانها 60 مليون نسمة.

من جهتها، فرضت فرنسا قيوداً جديدة للسيطرة على انتشار فيروس كوفيد-19 على مستوى البلاد.

ومن المقرر أن يستمر تطبيق الإجراءات لمكافحة فيروس كوفيد-19 لمدة أربعة أسابيع على الأقل.

ووفقاً لقرار الحكومة الفرنسية في باريس، دخلت القيود الجديدة حيز التنفيذ رسميا الساعة 7 مساء أول من أمس السبت مع بداية حظر تجول ليلي في جميع أنحاء البلاد.

حيث أعلنت مديرية الشرطة أول من أمس السبت أنه من المقرر أن تقوم قوة عمل قوامها 6600 فرد بمراقبة الامتثال للقواعد في منطقة باريس الكبرى.

حيث سيجري مجددا فرض قيود على الحركة, على سبيل المثال، سيُسمح للأفراد بالمشي أو التجول في نطاق عشرة كيلومترات فقط بعيدا عن منازلهم.

كما يتوجب على الأفراد إبداء أسباب وجيهة للسفر أبعد من ذلك.

وستكون هناك أيضا عمليات مراقبة متزايدة لضمان عدم اجتماع أكثر من ستة أشخاص في الأماكن العامة.

وفي الأربعاء الماضي ألقى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كلمة إلى الشعب في خطاب تلفزيوني عندما أعلن أن الإجراءات ستمتد لتشمل البلاد بأكملها.

وبالنسبة لألمانيا، فقد أعلن معهد روبرت كوخ أمس الأحد أن مكاتب الصحة في ألمانيا سجلت 12 ألفا و196 حالة إصابة جديدة بفيروس كوفيد-19 في غضون 24 ساعة، فضلا عن 68 حالة وفاة جديدة إثر الإصابة بالفيروس.

يذكر أنه تم تسجيل 17 ألفا و176 حالة إصابة جديدة و90 حالة وفاة إثر فيروس كورونا قبل أسبوع واحد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق