رئيسي

استونيا تحتفل بالذكرى المئة لإعلان استقلالها

تالين- احتفلت استونيا، عضو حلف شمالي الأطلسي القلقة ازاء امنها في مواجهة روسيا، بالذكرى المئة لاستقلالها بتنظيم عرض عسكري كبير في تالين السبت.

وقال القائد الأعلى للقوات المسلحة الاستونية ريو تيراس خلال العرض العسكري الكبير الذي شارك فيه حوالى 11 الف عسكري ومئات الاليات التابعة للجيش الاستوني ولدول من الاطلسي، ان “معركة الاستقلال وجهت رسالة واضحة مفادها: كل شيء يمكن تحقيقه اذا أرادت الأمة ذلك”.

وأضاف “هذه الرسالة لا يمكن اضعافها عبر قوى اجنبية او عمليات ترحيل جماعي”.

من جهته، قال رئيس البرلمان ايكي نستور “استقلال استونيا محمي أكثر من أي وقت مضى لانه لدينا اصدقاء وحلفاء”.

وانضمت استونيا الى حلف الاطلسي والاتحاد الاوروبي عام 2004.

وتحتفل البلاد باستقلالها في 24 شباط/ فبراير، تاريخ نشر بيان الاستقلال في تالين عام 1918.

وأطلق برنامج الاحتفالات في العام 2017 وسيمتد حتى شباط/ فبراير 2020. ويتضمن حفلات ومعارض ونشاطات خيرية. ويهدف أحد النشاطات الى جمع اموال لشراء آليات موسيقية الى كل المدارس. وسيتم زرع أشجار في مختلف المناطق في أستونيا.

وسيستقبل رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب رؤساء استونيا وليتوانيا ولاتفيا في 3 نيسان/أبريل في واشنطن، للبحث في الأمن والتعاون الاقتصادي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى