الشرق الاوسطرئيسي

الإمارات تلغي حكما بالسجن لمحامي خاشقجي السابق

ألغت الإمارات العربية المتحدة حكماً بالسجن ثلاث سنوات على المواطن الأمريكي ومحامي الحقوق المدنية عاصم غفور، الذي مثل الصحفي جمال خاشقجي.

وأدين غفور الذي يتخذ من فرجينيا مقرا له غيابيا في الإمارات بتهم غامضة تشمل غسيل الأموال والتهرب الضريبي.

قال المحامي حبيب الملا لوكالة رويترز للأنباء مساء الأربعاء إن محكمة في الإمارات رفعت عقوبة السجن لمدة ثلاث سنوات وأمرت بدفع غرامة قدرها 1.36 مليون دولار ومصادرة 4.9 مليون دولار في حسابه.

قالت سفارة الإمارات في واشنطن في وقت سابق من هذا الأسبوع إن السلطات الإماراتية حددت أن غفور قد ارتكب تهربًا ضريبيًا وغسيل الأموال من خلال نقل ما لا يقل عن 4.9 مليون دولار في التحويلات الدولية عبر النظام المصرفي الإماراتي.

فيما تزعم الإمارات أنها حققت مع غفور بناء على طلب الولايات المتحدة.

ولكن وزارة الخارجية قالت إن واشنطن لم تأمر باحتجاز غفور. ورفضت وزارة العدل طلبات التعليق.

كان غفور، الذي ساعد في إنشاء مجموعة لحقوق الإنسان مع خاشقجي، يمر عبر دبي في طريقه إلى اسطنبول لحضور حفل زفاف عائلي عندما تم اعتقاله.

وذكرت وكالة أسوشيتيد برس أن محاميه رفض اتهامات التهرب الضريبي وتحويل الأموال بشكل غير قانوني.

ويصر أنصاره على أنه لم تتح له الفرصة للدفاع عن نفسه ضد الاتهامات ووصفوا محاكمته وإدانته بأنها غير عادلة.

يعمل غفور في مجلس إدارة منظمة الديمقراطية في العالم العربي الآن (Dawn) التي تتخذ من واشنطن مقراً لها، والتي تنتقد بشدة انتهاكات حقوق الإنسان في الإمارات العربية المتحدة.

وكان داون قد دعا مرارا إلى الإفراج عن غفور، قائلا إن إدانته تم الحصول عليها دون اتباع الإجراءات القانونية الواجبة، وهو انتقاد انتقده أعضاء في الكونجرس الأمريكي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى