الشرق الاوسطشئون أوروبية

دعوات إلى إيفاد لجنة تحقيق دولية في انتهاكات تشهدها سجون الإمارات في اليمن

لندن-أوروبا بالعربي

دعت الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان- أوروبا اليوم الأحد إلى تشكيل لجنة تحقيق من الأمم المتحدة في حالات التعذيب والوفاة المتكررة في سجون تديرها دولة الإمارات العربية المتحدة في اليمن.

وشددت الفيدرالية العربية التي تتخذ من لندن مقرا لها في بيان صحفي لها، على وجوب إيفاد لجنة التحقيق المطلوب تشكيلها لفحص السجون التي تقع تحت إشراف الإمارات في اليمن ومعاينة ما يجرى فيها من صنوف تعذيب تخالف المواثيق الدولية لحقوق الإنسان وحظر التعذيب.

ونبهت الفيدرالية العربية إلى تكرار حالات الوفاة لمعتقلين داخل سجون تديرها الإمارات في اليمن وأخرها حادثة وفاة مواطن يدعى حسين عكاش جراء تعرضه للتعذيب الشديد في سجن (بئر السبع) في مدينة عدن.

وأبرزت أن السجن المذكور وهو أحد أشهر المعسكرات التي تسيطر عليها قوات (الحزم الأمني) التي تدعمها الإمارات وتحتجز فيه القوات أغلب المخطوفين قسريًا، سبق أن توفي فيه عشرات السجناء جراء التعذيب الشديد.

وذكرت الفيدرالية العربية أن تقارير حقوقية دولية ترصد وجود 18 سجنًا على الأقل في جنوب اليمن تديرها قوات إماراتية بشكل مباشر أو مليشيات تابعة لها، وتقع أغلب تلك السجون في قواعد عسكرية وموانئ وبعض المطارات.

وأشارت إلى شهادات لمعتقلين يمنيين وأسرهم ومحامين في مجال الحقوق المدنية أظهرت ممارسات مروعة داخل سجون الإمارات في اليمن بحيث يتم اعتقالهم وهُم معصوبو العينين وبأعداد مكتظة، ويتعرضون للاعتداء الجنسي والضرب وأشكال متعددة من التعذيب المحظور دوليا.

وأكدت الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان- أوروبا أنه من غير المقبول استمرار صمت المجتمع الدولي خصوصا منظماته الحقوقية على استمرار ممارسات التعذيب الحاصلة في سجون الإمارات في اليمن بما يتطلب تحركا فوريا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق