شئون أوروبية

الحكومة الفرنسية تؤكد في مواجهة احتجاجات ضدها أنها تناضل من أجل “حقوق الفقراء”

باريس- أوروبا بالعربي

أعلن المتحدث باسم الحكومة الفرنسية بنجامين غريفو أن حكومة الرئيس ايمانويل ماكرون تناضل من اجل “حقوق الفقراء” الذين “من دون شك لم يقترعوا في الانتخابات الاخيرة”، وذلك في مقال نشرته صحيفة “لو باريزيان”.

وكتب غريفو في مقاله “في بلاد حقوق الانسان نضع في صلب نضالنا حقوق الفقراء. هؤلاء من دون شك لم يقترعوا في الانتخابات الاخيرة. لكننا نناضل من اجلهم”.

واستنكر غريفو المقرب من الرئيس الفرنسي في مقاله “انهيار نموذجنا الاجتماعي” الذي اعتبر انه “يساعد على البقاء على قيد الحياة بدلا من تحمل تكاليف العيش”، وسياسات “تقتصر على شراء السلم الاجتماعي عبر تقديم المساعدات، والاعانات المالية، والتسويات”.

وتطرق غريفو في مقاله الى “مئة الف طالب يخرجون سنويا من نظامنا التعليمي من دون نيل شهادة”، و”تفشي البطالة”، و”تسعة ملايين فقير بينهم ثلاثة ملايين طفل واربعة ملايين يعيشون في مساكن غير مستوفية الشروط، ومتوسط عمر متوقع ادنى من عشر سنوات للأشد فقرا”.

وكتب غريفو ان الطبقة السياسية السابقة أهملت مكافحة الفقر معتبرة انه “استثمار انتخابي سيء جدا”. وتابع غريفو ان “اخراج الاكثر عوزا من الاوضاع التي يعانونها يستغرق وقتا، سنوات، واحيانا جيلا كاملا”، وان “الاحياء الاكثر فقرا تشهد اعلى نسبة امتناع عن التصويت”.

وأضاف “لمن يهاجمون الحكومة في الشأن الاجتماعي ويطالبونها بالإنفاق من اجل معالجة اعراض التململ الاجتماعي اقول إننا نعالج عدم المساواة من جذورها. دعونا لا نراهن على الانتخابات المقبلة بل على الجيل المقبل”.

وانتقد نواب في المعارضة اليسارية تعبير “الفقراء”، كذلك انتقد النائب في حزب “فرنسا المتمردة” ادريان كاتين التعبير بقوله “الهدايا للأثرياء، ضرب قانون العمل، الانتقاء في الجامعات… هذا كله من اجل الفقراء”.

وكان تظاهر عشرات الآلاف في فرنسا ضد سياسة الرئيس ايمانويل ماكرون، في تحرك جاء تلبية لدعوة نحو ستين حزبا يساريا وجمعية ونقابة، من دون ان ينجحوا في حشد “مد بشري” اراد المنظمون اظهاره في تحركهم.

وقدّرت شركة الاحصاء “اوكورانس” المعتمدة من قبل عدة وسائل اعلام بينها وكالة فرانس برس عدد المتظاهرين في باريس بـ31700 شخص، بينما اعلنت نقابة الكونفدرالية العامة للعمل “سي جي تي” مشاركة 80 الف شخص في التظاهرات التي قدّرت الشرطة اعداد المشاركين فيها بـ21 الفا.

وأعلنت نقابة “سي جي تي” ان 250 الف شخص تظاهروا السبت في مختلف انحاء البلاد، في حين اعلنت وزارة الداخلية ان عددهم بلغ 93315 شخصا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق