تكنولوجيارئيسي

خطوة غير مسبوقة في بريطانيا بشأن دعم السيارات الكهربائية

اتخذت السلطات البريطانية خطوة غير مسبوقة بشأن دعم السيارات الكهربائية عبر إلزام المباني الجديدة بتثبيت نقاط شحن لتلك السيارات.

وقررت الحكومة البريطانية دخول قرارها اعتباراً من العام المقبل، في خطوة إضافية نحو تحول الدولة إلى ما يعرف بالاقتصاد الأخضر ونشر السيارات النظيفة.

وقال مكتب رئيس الوزراء بوريس جونسون، في بيان، إن القواعد الجديدة التي ستأتي في إطار تشريع من المقرر أن يعلنه جونسون، ستؤدي إلى تثبيت ما يصل إلى 145 ألف نقطة شحن إضافية في إنكلترا كل عام حتى 2030 عندما ينتهي بيع سيارات البنزين والديزل الجديدة في بريطانيا.

ومن المقرر أن ينطبق هذا الشرط على المنازل الجديدة والمباني غير السكنية مثل المكاتب ومحلات السوبر ماركت. وسينطبق أيضا على المباني التي تخضع لأعمال تجديد على نطاق كبير.

ومن المقرر أن يعلن جونسون التشريع الجديد في كلمة أمام المؤتمر السنوي لاتحاد الصناعة البريطاني.

وتسريع الاستثمار في البنية التحتية لتسهيل التحول إلى الاعتماد على المركبات الكهربائية، أحد العناصر في وثيقة استراتيجية وطنية واسعة النطاق لوقف انبعاثات الكربون نشرتها الحكومة البريطانية في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني 2020، أعلن رئيس الوزراء البريطاني، عن استثمارات كبيرة تبلغ 12 مليار جنيه إسترليني (نحو 16 مليار دولار) لتنفيذ خطته من أجل اقتصاد أخضر، منها 1.3 مليار جنيه إسترليني، لتسريع طرح نقاط الشحن للمركبات الكهربائية في المنازل والشوارع وعلى الطرق السريعة في جميع أنحاء الدولة، حتى يتمكن الناس من شحن سياراتهم بسهولة أكبر.

كما تقرر تخصيص 582 مليون جنيه إسترليني للأشخاص الذين يشترون مركبات عديمة أو منخفضة الانبعاثات للغاية، لجعلها أرخص للشراء وتحفيز المزيد من الناس على الانتقال إليها.

وتقوم صناعة السيارات في المملكة المتحدة بالفعل بتصنيع نسبة كبيرة من السيارات الكهربائية في أوروبا، بما في ذلك أحد أشهر الموديلات في العالم.

في هذه الأثناء توقفت خوادم شركة السيارات الكهربائية “تيسلا” لساعات الجمعة، ما منع آلاف السائقين حول العالم من تشغيل سياراتهم، وذلك قبل إصلاح العطل الذي أصاب خوادم الشركة.

وكتب أحد السائقين على تويتر: “الآلاف من أصحاب مركبات تيسلا عالقون خارج السيارة، أنا أحد هؤلاء. لقد قالوا لنا إننا نساعد البيئة من خلال اقتناء سيارة كهربائية، لكن لم يخطر في بالي أني سأضطر إلى المشي”.

وأكد رئيس “تيسلا” إيلون ماسك مساء الجمعة عبر تويتر أن الوضع يعود إلى طبيعته، بعد عطل أصاب خوادم الشركة حال دون تشغيل السيارات الكهربائية المصنعة من العلامة التجارية الشهيرة على مدى ساعات.

وكتب ماسك “الوضع يعود إلى طبيعته حاليا”، متحدثا عن مشكلة مرتبطة بالضغط على الشبكة. وأضاف “نتقدم بالاعتذار وسنتخذ إجراءات كي لا يتكرر ذلك”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى