الشرق الاوسطرئيسي

إيران تؤكد عدم تعاونها مع الوكالة النووية التابعة للأمم المتحدة

رفض رئيس البرلمان الإيراني دعوات للبلاد للتعاون مع الوكالة النووية التابعة للأمم المتحدة، وأصر يوم الأحد على أنها لن تسلم الصور والبيانات من المواقع النووية بعد انتهاء اتفاق مؤقت.

ووافقت إيران على تسجيل ثم تسليم المعلومات من المواقع النووية في تواريخ لاحقة لتخفيف تأثير ذلك على منع الوكالة الدولية للطاقة الذرية من إجراء عمليات تفتيش مفاجئة وعرض البيانات التي تم جمعها بواسطة أجهزة المراقبة في الوقت الفعلي.

وقال رئيس البرلمان محمد باقر قاليباف “الاتفاق انتهى … لن يتم تسليم أي من المعلومات المسجلة للوكالة الدولية للطاقة الذرية وستبقى البيانات والصور في حوزة إيران.”

كانت الأمم المتحدة والولايات المتحدة تحثان إيران على تمديد الاتفاقية، التي تم إبرامها في البداية لمدة ثلاثة أشهر ثم تم تمديدها في مايو، لكن إيران كانت متفائلة في الأيام الأخيرة، قائلة يوم الجمعة إنها ليست ملزمة بالرد على طلباتهم.

خفضت إيران تعاونها في البداية في شباط (فبراير) كجزء من تخليها التدريجي عن الالتزامات التي تعهدت بها بموجب الاتفاق النووي لعام 2015 بهدف منعها من الحصول على أسلحة نووية.

وانهارت الصفقة، المعروفة باسم خطة العمل الشاملة المشتركة (JCPOA)، منذ انسحاب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب منها وفرض عقوبات على إيران.

يمكن أن يؤدي موقف إيران بشأن عدم مشاركة البيانات الآن إلى تعقيد محاولات إحياء الصفقة منذ أن تولى جو بايدن رئاسة الولايات المتحدة.

قال مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية لرويترز إن واشنطن تعتقد أنه من خلال عدم التعامل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، فإن إيران ستعارض مزاعمها بأنها تريد استئناف الاتفاق النووي في أقرب وقت ممكن.

وقالت الولايات المتحدة إن هناك خلافات في الرأي تمنع إحياء الاتفاق، مدعية أن القرار بيد إيران.

لكن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده قال يوم السبت إن المسؤولية تقع على عاتق الولايات المتحدة التي يتعين عليها رفع جميع العقوبات لاستئناف الصفقة.

وقال خطيبزاده في تصريحات نقلتها صحيفة سيمي إن “الولايات المتحدة والأوربيون يعرفون أفضل ما في الأمر أن إيران اتخذت قرارها بالبقاء في الاتفاقية وجعلتها قائمة عندما انسحبت الولايات المتحدة من جانب واحد من خطة العمل الشاملة المشتركة وفرضت عقوبات غير قانونية وقمعية على الشعب الإيراني”. بحسب وكالة الانباء الرسمية فارس.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق