شؤون دولية

انتحار مسؤول عسكري صيني كبير متهم بالفساد

بكين

أقدم مسؤول عسكري صيني كبير متهم بالفساد على الانتحار في منزله في بكين في حدث نادر في صفوف القادة العسكريين للبلاد منذ أن أطلق الرئيس الصيني شي جينبينغ حملة لمكافحة الفساد في العام 2012.

والجنرال جانغ يانغ عضو اللجنة العسكرية المركزية الرسمية أقدم على شنق نفسه في منزله في 23 تشرين الثاني/نوفمبر كما أعلنت وزارة الدفاع الصينية في بيان.

وكان يانغ وضع في نهاية آب/اغسطس رهن التحقيق بتهمة الفساد وكان مرتبطا بضباط كبار آخرين عزلوا للأسباب نفسه كما افاد المصدر نفسه.

وقالت الوزارة “تبين أن جانغ يانغ انتهك بشكل خطير سلوك الانضباط والقانون. ويشتبه في أنه دفع رشاوى ولم يتمكن من توضيع مصدر ممتلكات باهظة الثمن”.

وكان الجنرال جانغ أحد آخر أهداف حملة مكافحة الفساد التي يشنها الرئيس شي وتستهدف الحكومة والجيش على حد سواء.

وأدت الحملة حتى الآن إلى معاقبة 1,5 مليون شخص من كوادر الحزب الشيوعي الحاكم في خلال خمس سنوات.

ويدعو الرئيس الصيني منذ عدة سنوات الى ملاحقة الكوادر الصغار وكبار المسؤولين في الحكومة لكن ايضا في الجيش الذي يشكل دعامة النظام ويعد اكثر من مليوني عنصر.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق