رئيسيرياضةشئون أوروبية

حملة في بريطانيا لطرد الإمارات من الأندية الانجليزية وقطاعات الرياضة

انطلقت حملة احتجاجات واسعة في العديد من المدن البريطانية للمطالبة برحيل دولة الامارات عن الأندية الإنجليزية ، و كان بعض المتظاهرين احتجوا من أمام ستاد الإمارات في العاصمة لندن التابع لنادي الأرسنال الإنجليزي و الذي تملكه الامارات.

و رفع المحتجون لافتات تطالب فيها برحيل الإمارات و عيال زايد عن الأندية الإنجليزية بسبب سجلها الحافل بالانتهاكات الحقوقية و دورها التخريبي في العديد من الدول و قيادتها للثورات المضادة ، و كذلك بسبب تجاوزاتها لحقوق النسان و ممارسات القمع و التنكيل بالمعارضين .

و تفاعلت الجماهير خارج ستاد الامارات مع منظمو الاحتجاجات و رفعوا هتافات تطالب برحيل الامارات و عيال زايد عن الأندية الإنجليزية التي شهدت مؤخراً انتكاسات كروية بسبب المال الاماراتي و التي كان آخرها فضيحة نادي مانشستر ستي .

فقد قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم استبعاد نادي “مانشستر سيتي” الإنجليزي الذي اشترته الإمارات، عن المشاركة في جميع المنافسات الأوروبية لمدة عامين، وتغريمه 30 مليون يورو، بسبب انتهاكات خطيرة لقواعد الترخيص واللعب المالي النظيف.

وفتح “يويفا” تحقيقا بشأن انتهاكات محتملة للوائح بعد أن نشرت مجلة “دير شبيغل” الألمانية تقريرا حول تضخيم ملّاك سيتي اتفاقات الرعاية لتتماشى مع متطلبات قواعد اللعب المالي النظيف.

الأندية الإنجليزية

يُعد مانشستر سيتي أبرز أندية مجموعة سيتي لكرة القدم “سي أف جي” التي تسيطر عليها أبوظبي ويملك حصة الأغلبية فيها الشيخ منصور بن زايد آل نهيان.

يشار إلى ميلان، بطل أوروبا سبع مرات، كان أكبر ناد يتم حرمانه من المشاركة الأوروبية بعد منعه من المشاركة في الدوري الأوروبي بسبب الإنفاق ببذخ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق