الشرق الاوسطرئيسي

القضاء التركي يحيل قضية الصحفي خاشقجي للسلطات القضائية السعودية

أعلن القضاء التركي، اليوم الخميس، إحالة قضية محاكمة متهمين بجريمة مقتل الصحفي جمال خاشقجي إلى السلطات القضائية السعودية.

وصدر القرار عن المحكمة الجنائية الـ11 بإسطنبول، المسؤولة عن النظر في قضية مقتل خاشقجي، في جلسة تغيب عنها المتهمون الـ 26.

كما حضر الجلسة محامون من نقابة المحامين في إسطنبول، ممثلين عن المتهمين، إضافة إلى خطيبة خاشقجي خديجة جنكيز ومحاميها.

حيث أعلنت المحكمة التركية قرارها خلال الجلسة بالتوقف عن مواصلة النظر في القضية، وإحالتها للسلطات القضائية السعودية.

ونهاية مارس/ آذار الماضي، طالبت النيابة العامة التركية بإحالة قضية محاكمة الأشخاص الـ 26 المتهمين بقتل الصحفي السعودي، إلى السلطات القضائية بالمملكة.

وكان قد دعا المدعي العام التركي، أول أمس إلى وقف محاكمة السعوديين المشتبه بهم في قضية خاشقجي في اسطنبول، وإحالتهم إلى السلطات السعودية في خطوة تأتي في الوقت الذي تسعى فيه تركيا لإصلاح العلاقات مع الرياض.

أثار مقتل خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول قبل أربع سنوات احتجاجات عالمية وضغط على ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وذكر تقرير للمخابرات الأمريكية صدر قبل عام أن الأمير وافق على عملية قتل خاشقجي أو القبض عليه، لكن الحكومة السعودية نفت أي تورط لولي العهد ورفضت نتائج التقرير.

وقال مسؤولون أتراك إنهم يعتقدون أن خاشقجي، أحد أبرز منتقدي ولي العهد، قُتل وتقطعت جثته في عملية قال الرئيس رجب طيب أردوغان إنها صدرت بأوامر على “أعلى المستويات” في الحكومة السعودية.

وتسبب القتل والاتهامات اللاحقة في توتر العلاقات بين القوتين الإقليميتين وأدى إلى مقاطعة سعودية غير رسمية للبضائع التركية، مما أدى إلى قطع صادرات أنقرة إلى الرياض بنسبة 90٪.

وفي 2 أكتوبر/ تشرين الأول 2018، قتل خاشقجي داخل قنصلية بلاده بمدينة إسطنبول، وباتت القضية من بين الأبرز والأكثر تداولا في الأجندة الدولية منذ ذلك الحين.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى