الطب والصحةرئيسي

طريقة تنظيم الوقت بين التمرين و العمل تعرف على التقنيات المناسبة

من المعروف أن الوقت هو ما يمنح الخطط مقومات الحياة، سواء كانت خطط على المدى البعيد، أو خطط متعلقة بالحياة اليومية كالرياضة ومواعيد العمل، وأن طريقة تنظيم الوقت بين التمرين والعمل بشكل مناسب قد تكون كفيلة في تنمية ذهنك، ففي حال كنت من الذين ينتظمون بوقتهم كثيراً، فعلى الأغلب أنت الفنانين في الموازنة بين النشاطات اليومية، وتستطيع أن تدير وفتك كما تدير مالك، وتعلم ما عليك فعله خلال فترة زمنية معينة، ولديك خبرة في تحديد مجهودك فيما يتوفر لك من وقت، كما أنك تقوم بترتيب سبل زيادة إنتاجيتك، تنظيم الوقت بين التمرين والعمل، سيساعدك على معرفة متى تكون بحاجة إلى نشاط بدني ومتى تكون بحاجة إلى نشاط عقلي، لكن إذا لم تكن تعلم كيفية ذلك، سنساعدك على ابتاع طريقة تنظيم الوقت بين التمرين والعمل.

أنسب طريقة تنظيم الوقت بين التمرين والعمل

ضع جداول للأنشطة والأحداث اليومية على فترات زمنية مختلفة وواظب عليها على أسس منتظمة فهي ستصيف تنوعاً على برنامجك وتهبك الإحساس بالاستمرارية، وتقوي إرادتك على تنظيم الوقت بين التمرين والعمل، حيث يمكنك أن تقوم بما يلي:

  • استغل أول ربع ساعة من استيقاظك في التمارين الرياضية، سيساهم ذلك في تنشيط دورتك الدموية، مما يجعلك تشعر بالنشاط أثناء العمل.
  • دائما ما يكون هناك أوقات ضائعة بعد العمل، مثلاً وأنت تنتظر الطعام، يمكنك استغلال هذا الوقت الصغير للممارسة بعض التمارين الخفيفة، عشر دقائق ستكون كافية بالنسبة لك.
  • بعض الأشخاص يفضلون ممارسة التمارين الرياضية مساءً، وهذا ليس خاطئاً بما أنهم أنجزوا أعمالهم الأخرى صباحاً، أو بالأحرى نظام عملهم صباحي وينتهي في ساعة محددة، لذا لا بأس من ممارسة التمارين الرياضية مساء، ويفضل مع غروب الشمس.

ما هو دور الإرادة في طريقة تنظيم الوقت بين التمرين والعمل؟

الإرادة القوية ستعينك على تنظيم الوقت بين  التمرين والعمل، لكن قد تضعف الإرادة  بسبب بعض الممارسات الخاطئة، إذ يظن البعض أن ممارسة التمارين القاسية في النادي أو الساعات الطويلة في الرياضة هي التي تحقق الفائدة الجسمية فقط، لكن ذلك غير صحيح، يمكنك أن تمارس الرياضة البسيطة في المنزل التي لا تتعدى الخمس دقائق مع زيادة تدريجية في الوقت كل أسبوع، ومع استعمال بعض المعدات الرياضية الأساسية والغير متعبة أو المكلفة مادياً، يمكنك تحقيق الفائدة المرجوة، وبالتالي سيزداد التزامك بأوقات العمل وأوقات التمرين، ومع الزمن ستجد نفسك أنك قد تعلمت طريقة تنظيم الوقت بين التمرين والعمل بشكل صحيح.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق