رئيسيشئون أوروبية

فرنسا تتخطى عتبة المليون إصابة بفيروس كورونا

أعلنت السلطات الصحية في فرنسا، اليوم الثلاثاء، عن تخطى عتبة المليون إصابة بفيروس كورونا، حيث تشهد فرنسا رابع أعلى حصيلة لإصابات كوفيد-19 المؤكدة في العالم، حيث وصلت إلى مليون و991233 إصابة.

قالت وزارة الصحة الفرنسية  إن عدد حالات الإصابة المؤكدة والوفاة فيروس كورونا المستجد شهد ارتفاعا حادا خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

فقد سجلت فرنسا 32095 حالة إصابة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية ليصل إجمالي الإصابات إلى مليون و954599 . كما زاد عدد الوفيات 359 ليرتفع إجمالي الوفيات في البلاد إلى 44246 حتى الآن.

أكد وزير الصحة الفرنسي أوليفيه فيران وجود “بوادر تحسن” ومؤشرات إيجابية فيما يتعلق بالوضع الصحي خاصة بعد إجراءات العزل العام الثانية بسبب فيروس كورونا. ولكنه حذر في الوقت نفسه المواطنين من “التراخي في جهودهم” لكبح الفيروس مذكرا “إننا لم نتغلب على الفيروس بعد”.

 

المزيد : دولة أوروبية تفرض قيود جديدة لمواجهة كورونا.. وبريطانيا تبدأ الاغلاق من جديد
قال وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران الاثنين إن البيانات الأخيرة أظهرت علامات مبشرة لإجراءات العزل العام الثانية التي فرضت في 30 أكتوبر/ تشرين الأول، رغم كونها أقل صرامة من الإجراءات السابقة.

ونبه فيران المواطنين إلى أنه “إذا كانت هناك بوادر تحسن في ما يتعلق بالوباء، فإننا لم نتغلب على الفيروس بعد”، كما حث مواطنيه على “عدم التراخي في جهودهم”.

وقال “على مدار عشرة أيام متتالية، انخفض عدد التشخيصات الجديدة لكوفيد-19، وانخفض معدل إيجابية الفحوصات ونسبة الإصابة”، على المستوى الوطني “نحن نستعيد السيطرة على الوباء”، وذلك بعد شهر من أول حظر تجول تلاه إغلاق جديد في 30 تشرين الأول/أكتوبر.

إلا أن عدد من نُقلوا للمستشفى لإصابتهم بفيروس كورونا المستجد ارتفع بواقع 416 حالة ليسجل مستوى قياسيا جديدا هو 33497. كما ارتفعت الوفيات الناجمة عن كوفيد-19 بواقع 506 وفيات لتصل حصيلتها إلى 45054 وفاة.

وبالرغم من هذه المؤشرات الإيجابية، إلا أن فيران قال إنه من المبكر تخفيف قيود العزل العام الذي يفترض أن يستمر حتى وقت مبكر من ديسمبر/ كانون الأول على أقل تقدير.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق