التصنيفات
رئيسي شؤون دولية

مجلس الشيوخ الأميركي يقر اتفاق الموازنة

واشنطن- أقر مجلس الشيوخ الأميركي خطة للتمويل الحكومي وأحالها إلى مجلس النواب، وذلك بعد قليل من فشل التصويت على الخطة بالمجلس؛ مما تسبب في إغلاق مؤقت لإدارات الحكومة.

وبعد أقل من ساعتين من دخول الإغلاق الجزئي للإدارات الفدرالية حيز التنفيذ، وتحديدا عند منتصف الليل بالتوقيت المحلي (الخامسة بتوقيت غرينتش)، إثر تعليق النقاشات المتعلقة باتفاق حاسم حول الموازنة في مجلس الشيوخ، استأنف المجلس المناقشة وتوصل إلى إقرار الموازنة.

وكان زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل ونظيره الديمقراطي تشاك شومر أعلنا أمس أنهما اتفقا على حجم موازنتي 2018 و2019، لكن عضو مجلس الشيوخ الجمهوري راند بول أصر على منع التصويت على الاتفاق على الموازنة، مما دفع المجلس إلى تعليق المناقشات، قبل أن يعاود النقاش ويقرها.

وسيصوت مجلس النواب الأميركي على الموازنة في وقت لاحق صباح اليوم بالتوقيت المحلي، ثم يحيلها إلى البيت الأبيض لإقرارها.

ويعود الخلاف إلى ميل الجمهوريين إلى إنفاق أكثر من نصف الموازنة لصالح وزارة الدفاع، وتجنب التطرق إلى مسألة إصلاح نظام الهجرة، بينما يطالب الديمقراطيون بإقرار زيادة موازية لباقي النفقات الداخلية، وانتزاع تنازل يتعلق بتشريع أوضاع مئات آلاف الشبان المقيمين في الولايات المتحدة بصفة غير قانونية، الذين يطلق عليهم اسم “الحالمين”.