الشرق الاوسطرئيسي

تركيا تنتقد حكم محكمة أوروبية بحظر الحجاب

أنقرة – ندد المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأحد، بقرار محكمة في الاتحاد الأوروبي يسمح لأصحاب العمل بحظر الموظفين الذين يرتدون الحجاب الإسلامي باعتباره تهدئة للإسلاموفوبيا.

وكتب المتحدث باسم الرئاسة التركية “إبراهيم كالين” في تغريدة على موقع تويتر “قرار محكمة العدل الأوروبية بشأن الحجاب في مكان العمل هو ضربة أخرى لحقوق المسلمات المحجبات وسيلعب دور دعاة الحرب ضد الإسلام في أوروبا”.

وأضاف “هل مفهوم الحرية الدينية الآن يستبعد المسلمين ؟!”

كما قضت محكمة العدل الأوروبية يوم الخميس بأنه يمكن للشركات حظر ارتداء الموظفين لرموز دينية أو سياسية إذا كانت الشركات “ترغب في اتباع سياسة الحياد السياسي والفلسفي والديني فيما يتعلق بعملائها أو مستخدميها”.

فيما يسري الحكم على أي رمز توجد فيه “حاجة حقيقية” للحظر.

حيث يعيد حكم محكمة الاتحاد الأوروبي ومقرها لوكسمبورغ تأكيد قرار عام 2017.

كما يُنظر إلى القضية على أنها تتعارض مع قرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان الصادر عام 2013 والذي سمح بارتداء الصلبان المسيحية في العمل.

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان لها اليوم الأحد، إن القرار الأخير جاء في وقت تتصاعد فيه ظاهرة الإسلاموفوبيا والعنصرية والكراهية التي أخذت أوروبا كرهائن، وتتجاهل الحرية الدينية وتخلق أساسًا وغطاءًا قانونيًا للتمييز.

وكثيراُ ما تنتقد حكومة الرئيس التركي أردوغان المؤسسات الغربية الأوروبية لما تقول إنه اعتداء على حقوق المواطنين المسلمين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق