رئيسيشئون أوروبية

ارتفاع التضخم في 19 دولة تستخدم اليورو ليسجل 7.5٪

أعلنت دول أوروبية عن ارتفاع التضخم في أوروبا إلى مستوى قياسي آخر، في إشارة جديدة إلى أن ارتفاع أسعار الطاقة الذي غذته الحرب الروسية في أوكرانيا يضغط على المستهلكين ويزيد من الضغط على البنك المركزي لرفع أسعار الفائدة.

ارتفعت أسعار المستهلكين في 19 دولة تستخدم عملة اليورو بمعدل سنوي 7.5٪ في مارس، بحسب وكالة إحصاءات الاتحاد الأوروبي يوروستات.

حطمت القراءة الأخيرة أعلى مستوى سجلته الشهر الماضي فقط، عندما وصلت إلى نسبة منقحة بلغت 5.9٪.

إنه الشهر الخامس على التوالي الذي يسجل فيه التضخم في منطقة اليورو رقماً قياسياً، مما جعله يصل إلى أعلى مستوى منذ بدء حفظ السجلات لليورو في عام 1997.

لقد كان ارتفاع أسعار الطاقة عاملاً رئيسياً ساهم في التضخم القياسي.

وقال يوروستات إن تكاليف الطاقة ارتفعت 44.7٪ الشهر الماضي، ارتفاعا من 32٪ في فبراير.

كما كانت هناك زيادات في أسعار فئات الإنفاق الأخرى.

حيث ارتفعت تكاليف المواد الغذائية والكحول والتبغ بنسبة 5٪ مقارنة بـ 4.2٪ في الشهر السابق، بينما ارتفعت أسعار السلع مثل الملابس والأجهزة والسيارات وأجهزة الكمبيوتر والكتب بنسبة 3.4٪ مقارنة بـ 3.1٪؛ وارتفعت أسعار الخدمات بنسبة 2.7٪ مقابل 2.5٪ السابقة.

كما أن ارتفاع الأسعار مشكلة متنامية في جميع أنحاء العالم.

فيما أنه في الولايات المتحدة، ارتفع معدل التضخم إلى أعلى مستوى في 40 عامًا عند 7.9٪.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى