رئيسي

الفريق القانوني لترامب يبدأ أولى جلسات مرافعاته وينفي مقايضة الرئيس لأوكرانيا

في خضم التطورات السياسية في الولايات المتحدة، وإبان اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية الأمريكية، أنهي فريق الدفاع القانوني الخاص بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء أمس السبت، أولى جلساته في إطار المحاكمة الموجه لترامب أمام مجلس الشيوخ، بعدما أقدم مجلس النواب والمسيطر عليه بأغلبية ساحقة الديمقراطيين باتهامه بتهمتين وهما: ” إساءة استعمال السلطة وعرقلة عمل الكونغرس”، في حين جادل المحامي في الفريق القانوني بات سيبولوني بأن الرئيس لم يرتكب أي مخالفة قانونية أو خطأ.

وأضاف  سيبولوني ، خلال جلسة المرافعة الأولى، وهو محامي البيت الأبيض، قائلاً: إن “فريق الادعاء الذي شكله مجلس النواب ذو الأغلبية الديمقراطية، لم يكن قادرا على تقديم كل الإثباتات المطلوبة على ارتكاب الرئيس ترامب خطأ في العلاقات مع أوكرانيا”.

كما نفى الفريق القانوني عن ترامب خلال المرافعة أن يكون الرئيس الأمري ساوم الحكومة الأوكرانية بشأن المساعدات العسكرية الأمريكية، والضغط عليهم من أجل فتح ملف تحقيق نجل نائب الرئيس الأميركي السابق والمرشح الديمقراطي المحتمل لانتخابات الرئاسة جو بايدن.

وأردف سيبولوني ، مجيب على كافة الحجج والبراهين والتقارير والشهود التي أقدم بها الحزب الديمقراطي على مدار الأشهر السابقة، قائلاً: إن “واشنطن لم تتخذ أي إجراءات بحق كييف، وإن الرئيس لم يتحدث عن تجميد المساعدات العسكرية أثناء اتصاله الهاتفي بالرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي”.

ويشار أن، مصدر أمني أمريكي، أفاد في وقت سابق من الآن، أن مجلس الشيوخ الأمريكي، بدأ مساء أمس السبت، الى الاستماع الى مرافعة الفريق القانوني “الدفاع” الخاص بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وذلك ضمن المحاكمة البرلمانية التي يتعرض لها ترامب بتهمتي موجه من قِبل منافسيه في الحزب الديمقراطي وهما: “إساءة استخدام السلطة وعرقلة عمل الكونغرس“، ومن المرجح أن يستغرق استماع الدفاع الى ثلاثة أيام متتالية.

حيث وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي، عرض فريق الادعاء برئاسة رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب آدم شيف، أدلته الورقية وشهوده على التهمتين الموجهتين ضد ترامب، أمام أعضاء مجلس الشيوخ، حيث قال شيف: إن “ترامب يشكل خطرا على الولايات المتحدة، وإنه لا يمكن الوثوق في أنه سيقاوم أي تدخل من روسيا في الانتخابات الأميركية المقبلة، أو أنه سيحمي المصالح القومية على حساب مصلحته الشخصية” حسب قوله

المصدر: مرآة العرب

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق