الشرق الاوسطشئون أوروبية

منظمتان أمام مجلس حقوق الإنسان: لوفر الإمارات للتغطية على انتهاكات عديدة

جنيف – أوروبا بالعربي
قال كل من المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان والمعهد الدولي للحقوق والتنمية في بيان مشترك أمام الدول الأعضاء في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة اليوم الجمعة، إن على المجلس بينما يتخذ قراراً في دورته المنعقدة حالياً حول الاستعراض الدوري الشامل لدولتين في الشرق الأوسط، هما إسرائيل والإمارات العربية المتحدة، أن يتبنى توصيات فعالة إزاء الانتهاكات المستمرة لهاتين الدولتين لحقوق الإنسان، وعدم الالتزام بتوصيات المجلس السابقة.
وذكر البيان المشترك أن انتهاكات إسرائيل لا تتوقف على الحصار الجماعي لسكان غزة وقتلها التعسفي للمتظاهرين على الحدود واستمرار احتلالها طويل الأمد للأراضي الفلسطينية، بل إنها تسعى كذلك للتضييق على منظمات حقوق الإنسان، بما ذلك الأممية منها، عبر مشروع قانون يمنع تصوير الجنود الإسرائيليين أثناء أداء مهامهم حتى لو ارتكبوا انتهاكات، ويعاقب من يقوم بذلك بالسجن حتى 10 سنوات.
وقالت المنظمتان إن مشروع القانون هذا يحتاج إلى وقفة جادة من الدول الأعضاء في مجلس حقوق الإنسان لمنع إسرائيل من المصادقة عليه قبل أن يصبح قانونا نافذا.
أما فيما يتعلق بالإمارات، فقالت المنظمتان في خطابهما للمجلس إن انتهاكات حقوق العمالة المهاجرة والتعذيب لا تزالان سياستان متبعتان بشكل ممنهج سواء داخل الإمارات أو في السجون التي تتبع لها في اليمن.
وقال البيان: “بينما تفخر الإمارات بتشييد متحف اللوفر في أبو ظبي، مورست بحق العمال المهاجرين الذين قاموا ببنائه انتهاكات تتعلق بالعمالة الجبرية ومصادرة جوازات السفر، وعدم دفع الأجور وترحيل مئات منهم كعقابٍ مباشر على ممارسة حقهم في الإضراب”.
وإلى جانب ذلك، دعت المنظمات المجلس إلى التحقيق في عشرات الشهادات القاسية لمعتقلين في سجون تشرف عليها الإمارات في اليمن، وبشكل خاص سجن بئر أحمد في مدينة عدن، حيث تحدث المعتقلون عن تعرضهم لتعذيب قاس يندى له الجبين، بما في ذلك ممارسة العنف الجنسي تجاههم وإهانة كرامتهم الإنسانية.
وفي ختام بيانهما، طالبت المنظمتان المجلس بالخروج بتوصيات عملية لوقف هذه المهانة الإنسانية، ودعتا إسرائيل والإمارات إلى “الاتساق مع تصريحاتهما حول حقوق الإنسان عبر تحسينها بشكل حقيقي في بلدانهم”.
يشار إلى أن مجلس حقوق الإنسان ينعقد في دورته الثامنة والثلاثين، والتي بدأت منذ 18 يونيو/حزيران الجاري وتستمر حتى 6 من الشهر القادم. فيما قام المجلس اليوم الجمعة بمناقشة نتائج وتوصيات الاستعراض الدولي الشامل فيما يخص عدة دول في العالم، ومن الشرق الأوسط استعرض المجلس في هذه الدورة سجل كل من الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق