الطب والصحةرئيسي

الأطعمة المفيدة التي تؤدي الى تحسين نوعية وكمية الحيوانات المنوية

مع الابتعاد من تناول بعض الأطعمة الضارة للحيوانات المنوية!!

جميع الأشخاص يدرك أهمية الحيوانات المنوية ، كونها المسؤول الأول عن الإنجاب، حيث يلجأ الكثير من الأشخاص الى الطبيب المختص فور حدوث أو الشعور أي من الأعراض غير الاعتيادية، ولكن ما عليك معرفته هو وبخصوص ذلك أن هناك أطعمة تعمل على تحسين نوعيتها وكميتها، وهناك أطعمة تقوم بنقيض ذلك.

 إذا كنت تخطط للإنجاب والحفاظ على الحيوانات المنوية عليك تناول الأطعمة التي تعمل على زيادة نوعية وجودة الحيوانات المنوية ومنها:

  • الجوز

أفادت دراسة أميركية حديثة بأن تناول الجوز “جوز عين الجمل“، بانتظام يمكن أن يساعد على تحسين خصوبة الرجال عبر تحسين نوعية الحيوانات المنوية.

  • الخضروات الخضراء

من المعروف أن للنظام الغذائي تأثيراً مباشراً على الخصوبة، ولكن من الغريب أننا نركز دائماً على دور الأم ونغفل دور الرجل، حيث تناول الخضروات تساعد على تحسين نوعية الحيوانات المنوية.

  • الفواكه الطازجة

الفواكه الغنية بفيتامين سي والمضادة للأكسدة تساعد على تحسين نوعية الحيوانات المنوية.

ولكن إذا كنت تخطط للإنجاب فاحرص على تجنب الأطعمة التالية :

  • منتجات الصويا

استهلاك كمية كبيرة من المنتجات التي يتمركز بها فول الصويا، بشكل يومي يمكن أن يؤثر سلباً على الصحة الجنسية للرجل، يؤدي الإفراط في استهلاك هذه المنتجات إلى خفض مستوى هرمون التوستيسترون، مما يؤدي الى ضعف جودة ونوعية الحيوانات المنوية.

  • الأطعمة المقلية

حيث أن الأطعمة  المقلية تحتوي على دهون مهدرجه، يؤدي أكلها إلى خفض مستوى هرمون التوستيسترون، والتأثير على  جودة و نوعية الحيوانات المتواجدة في العضو الذكري لرجل.

  • اللحوم المصنّعة

يجب عليك تجنّب أكل اللحوم المصنّعة مثل “السجق والهمبرجر”، إذا كنت تخطط للإنجاب، حيث تبين أن الرجال الذين يتناولون السجق والسلامي والهمبرجر بشكل كبير، لديهم عدد أقل من الحيوانات السليمة داخل جسم الإنسان مقارنة بمن لا يأكلونها.

  • كافيين الكولا

أن الاستهلاك المفرط في تناول مشروب الكولا وأيضاً القهوة، وبسبب الكافيين المتواجد بهما، الذي يؤدي إلى خفض عدد الحيوانات داخل العضو الذكري، حيث أن الكحول تؤثر وبشكل كبير في تحسين جودتها ونوعيتها ، ويتسبب في زيادة التأكسد الذي يؤثر على الصحة الجنسية بشكل عام.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى