رئيسيمشاهير

رحيل الفنانة ماجدة الصباحي : مشوارها الفني و أبرز أعمالها

رحلت، اليوم الخميس، الفنانة ماجدة الصباحي ، عن عمر ناهز 89 عاماً، بعد مشوار كبير مع الفن وضعها في مصاف نجمات السينما العربية.

ومن المنتظر تشييع جثمانها عقب صلاة الجمعة، غداً، في مسجد مصطفى محمود بالمهندسين.

وعانت الفنانة ماجدة الصباحي أزمة صحية في الفترة الماضية، نقلت على إثرها إلى المستشفى بعدما تعرضت لحالات إغماء متكررة، لعدم انتظام ضربات القلب، وخضعت لجراحة قلب مفتوح، ثم تماثلت للشفاء وعادت إلى منزلها، بعد تركيب جهاز يعمل على تنظيم ضربات القلب.

اسمها الحقيقي عفاف علي كامل أحمد عبدالرحمن الصباحي، وُلدت في مدينة المنوفية في العام 1931 لعائلة الصباحي المعروفة في المحافظة، بدأت التمثيل وهي لا تزال في سن المراهقة بعد أن عرض المخرج سيف الدين شوكت المشاركة في بطولة فيلم “الناصح” الذي صورته سرّاً من دون أن تعلم أسرتها، وبعد خلاف بين صنّاع الفيلم وأسرة ماجدة، تم الاتفاق على استكمال عملها الفني، وتنطلق بعدها حتى منتصف التسعينيات بفيلم “ونسيت أني امرأة” العام 1994.

قدّمت الفنانة ماجدة الصباحي عدداً كبيراً من الأعمال الفنية في السينما كممثلة ومنتجة، ولها ابنة هي غادة نافع التي عملت بالفن أيضاً، ووالدها الفنان إيهاب نافع..

تميّزت الفنانة ماجدة الصباحي عن غيرها من الفنانات بأنها مزجت بين عملها كفنانة تعشق فنها، ومنتجة تثري الساحة بعديد من الأعمال المتنوعة التي أنتجتها لدعم المجتمع، فجاءت روائعها من الأفلام الدينية والوطنية والرومانسية، وكأنها كانت مرآة تعكس ما يحتاجه وطنها، وفي شتى المناسبات كانت حاضرة سواء بإنتاجها أو أفلامها، ويكفي أنها كانت حاضرة في ذاكرة المُشاهد العربي بأفلام مثل “ثورة اليمن” “جميلة بو حيرد”.

من أبرز أفلام الفنانة ماجدة الصباحي : “لحن الخلود”، “الآنسة حنفي”، “بنات اليوم”، “أين عمري”، “شاطئ الأسرار”، “النداهة”، ومن أبرز إنتاجها الذي وصل إلى 12 فيلماً من خلال شركة الإنتاج الخاصة بها، أفلام: “هجرة الرسول”، “أين عمري”، “من أحب”، “النداهة”، “العمر لحظة”. كما كانت لها تجربة وحيدة في اﻹخراج من خلال فيلم “من أحب” الذي قامت بكتابته أيضاً.

المصدر /  وكالة النهار

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق