الشرق الاوسطرئيسي

بعد أسابيع من استهدافها .. المملكة توافق على ادراج أسهم أرامكو للاكتتاب العام

وافقت هيئة السوق المالية السعودية على طلب الشركة السعودية أرامكو ، طرح جزء من أسهمها للاكتتاب العام.

وفي بيان لهيئة السوق المالية السعودية، فانه سيتم نشر، نشرة الإصدار قبل موعد بداية الاكتتاب، حيث تحتوى النشرة، على المعلومات والبيانات التي يحتاجها المستمر قبل اتخاذ القرار.

ومن ضمن ما تحتويه النشرة، “البيانات المالية للشركة والمعلومات الوافية عن نشاطها وادارتها “.

وتسعى المملكة العربية السعودية إلى تنويع وخلق شركة أكثر ربحية و قمية في العالم.

وكانت قناة العربية المملوكة للسعودية، ذكرت نقلاً عن مصادر مجهولة أن سعر السهم سيبدأ في 17 نوفمبر.

وسيتم تحديد السعر النهائي للسهم في 4 ديسمبر، مع بدء تداول الأسهم في بورصة تداول بالرياض في 11 ديسمبر.

عادةً ما يكون تأكيد بيع الأسهم في شركة النفط العربية السعودية أو شركة أرامكو بصفتها العملاق النفطي ، بعد حوالي سبعة أسابيع من الهجمات المعطلة على منشآتها النفطية ، مما يؤكد تصميم المملكة العربية السعودية على المضي قدماً في الإدراج بغض النظر.

تم تصميم الاكتتاب العام لتعزيز أجندة الإصلاح الاقتصادي، لولي العهد الأمير  محمد بن سلمان من خلال جمع مليارات الدولارات لتنويع اقتصاد المملكة ، والتي تم التركيز على اعتمادها على النفط من خلال تأثير الإنتاج على هجمات 14 سبتمبر.

وتأمل المملكة في تقييم الشركة بقيمة 2 تريليون دولار ، من أجل جمع حوالي 100 مليار دولار لبرامج التنمية.

ومع ذلك ، قد يكون التقييم أقل ، حيث يقول المصرفيون والعاملون داخل الشركة إن قيمة أرامكو أقرب إلى 1.5 تريليون دولار.

عند هذا السعر ، ستظل أرامكو تزيد قيمتها عن 50 في المائة على الأقل من أكثر الشركات قيمة في العالم ، مثل مايكروسوفت وأبل،  التي تبلغ القيمة السوقية لكل منها حوالي تريليون دولار.

تتطلع الرياض إلى إدراج حصة 1-2 في المائة في سوق الأسهم السعودية لجمع ما لا يقل عن 20 مليار دولار إلى 40 مليار دولار، حيث يريد الأمير محمد بن سلمان في نهاية المطاف إدراج ما مجموعه خمسة في المئة من الشركة.

من المتوقع أن يتبع البيع الدولي للاكتتاب المحلي، ونقلت رويترز عن مصادر أن “مسؤولين ومستشارين من أرامكو السعودية عقدوا اجتماعات مع مستثمرين على مدار الأيام القليلة الماضية في محاولة للوصول إلى تقييم أقرب ما يمكن إلى تريليوني دولار قبيل إعلان خطة إدراج متوقعة يوم الأحد “.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق