رئيسيشئون أوروبية

اليونان تقرض السعودية بطارية باتريوت بعد تصاعد هجمات الحوثيين

قال مسؤولون إن اليونان ستقرض السعودية بطارية صواريخ باتريوت في الوقت الذي تسعى فيه المملكة الخليجية لحماية البنية التحتية الحيوية من هجمات المتمردين الحوثيين في اليمن.

قال مسؤولون يونانيون إن نظام سطح – جو سيساعد في الدفاع ضد الهجمات المتزايدة من قبل المجموعة اليمنية على البنية التحتية الحيوية للطاقة.

وتعتمد السعودية، أكبر مصدر للنفط الخام التي تقود تحالفًا عسكريًا ضد الحوثيين، بشكل كبير على صواريخ باتريوت الأمريكية الصنع لاعتراض الصواريخ والطائرات المسيرة التي يطلقها المتمردون المتحالفون مع إيران على المملكة بشكل شبه يومي.

وذكر وزير الخارجية اليوناني نيكوس ديندياس في بيان خلال زيارة للرياض مع وزير الدفاع نيكوس باناجيوتوبولوس “وقعنا اتفاقية لنقل بطارية باتريوت هنا في السعودية”.

وفي بيان منفصل، قال باناجيوتوبولوس إن صواريخ باتريوت “سيتم نشرها في الفترة المقبلة وستعمل على الأراضي السعودية … لحماية البنية التحتية الحيوية للطاقة من التهديدات الإرهابية”.

ولم يصدر تعليق فوري من السلطات السعودية التي لم تكشف عن عدد صواريخ باتريوت التي تمتلكها المملكة حاليًا.

يأتي هذا الإعلان بعد أن أعلنت الولايات المتحدة في مايو من العام الماضي أنها ستسحب أربعة من صواريخ باتريوت التابعة لها من السعودية.

حيث تم نشر اثنتين من تلك البطاريات المضادة للصواريخ في أعقاب هجمات سبتمبر 2019 على منشأتين نفطيتين سعوديتين، وهي ضربات تسببت في اضطرابات في أسواق الطاقة العالمية بعد أن خفضت مؤقتًا إنتاج المملكة الخام إلى النصف.

ورغم إعلان المتمردين الحوثيين مسؤوليتهم، حملت الرياض وواشنطن إيران المسؤولية، وهو ما نفته طهران.

في الأشهر الأخيرة، كثف الحوثيون، الذين يقاتلون التحالف الذي تقوده السعودية والذي تدخل في حرب اليمن في عام 2015، ضربات الطائرات بدون طيار والصواريخ على أهداف سعودية، بما في ذلك منشآتها النفطية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق