غير مصنف

خمسة قتلى في معارك في الشرق الانفصالي لأوكرانيا

كييف- قتل خمسة اشخاص في معارك بين الجيش الاوكراني والمتمردين المدعومين من روسيا في أكبر حصيلة للضحايا تسجل في يوم واحد خلال الاسابيع الاخيرة، بحسب ما اعلن مسؤولون.

وأعلن الجيش الاوكراني مقتل اربعة جنود في اشتباكات في منطقة تقع شمال معقل التمرد في دونيتسك، فيما اعلنت وكالة انباء تابعة للانفصاليين مقتل مقاتل في صفوف المتمردين.

وقال الجيش الاوكراني في بيان إن “تدهور الاوضاع في منطقة عمليات مكافحة الارهاب”، في إشارة إلى النزاع في منطقتين انفصاليتين في شرق البلاد.

كذلك أعلن الجيش جرح جنديين في قصف بالهاون، متهما المتمردين باستخدام الاسلحة الثقيلة التي يحظرها اتفاق وقف اطلاق النار.

وساهمت سلسلة من اتفاقات الهدنة المؤقتة في تخفيض حدة العنف لكن لم تتمكن من انهاء سفك الدماء في الفناء الخلفي للاتحاد الاوروبي.

واندلعت الحرب في الجمهورية السوفياتية السابقة في نيسان/ابريل 2014 وادت الى اكثر من 10 آلاف قتيل.

وادى النزاع المسلح الوحيد الذي تشهده اوروبا حاليا الى تدهور العلاقات بين موسكو والغرب الى مستوى اشبه بمرحلة ما بعد الحرب الباردة والى زعزعة استقرار الدول المجاورة لروسيا.

وتتهم اوكرانيا وحلفاؤها الغربيون روسيا بدعم المتمردين الانفصاليين وادخال قوات واسلحة عبر الحدود لتأجيج النزاع.

وتنفي موسكو هذه الاتهامات على الرغم من الادلة على تورطها في المعارك ودعمها السياسي الصريح للمتمردين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى