رئيسيرياضة

ريال مدريد يطيح بمانشستر سيتي ويتأهل لنهائي دوري الأبطال

تفوق فريق ريال مدريد الإسباني في مباراة مثيرة للغاية على ضيفه مانشستر سيتي الإنجليزي بثلاثة أهداف لواحد بعد التمديد في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وجاءت المباراة في شوطها الأول متكافئة بين الطرفين، حيث بادر الريال إلى الهجوم لتعويض فرق الهدف في شباكه، وأضاع كريم بنزيما فرصة افتتاح التسجيل بعد 4 دقائق من البداية، عندما أرسل له زميله داني كارفاخال كرة بالمقاس تابعها الفرنسي برأسية ضعيفة علت العارضة.

من جهته لعب سيتي بهدوء كبير في محاولة من فريق المدرب بيب غوارديولا لامتصاص حماس الريال الذي أضاع فرصة أخرى خطرة في الدقيقة 18، بعد هجمة مرتدة فشل البرازيلي فينيسيوس جونيورز في إنهائها بالشكل المطلوب.

ومع مرور الـ 20 دقيقة الأولى، بدأ سيتي بالاستحواذ على اللعب وتهديد مرمى تيبو كورتوا بعدة محاولات، كان أبرزها تسديدة البرتغالي برناردو سيلفا التي تصدى لها البلجيكي ببراعة وحرم الإنجليز من هدف محقق كما فعل لاحقا مع كرة فيل فودين المباغتة.

وفي الشوط الثاني دخله “الملكي” بضغط كبير كاد يثمر هدفا سريعا لكن فينيسيوس أضاع البوصلة مرة أخرى وسدد خارج خشبات مرمى السيتي.

ومع تواصل هجمات ريال مدريد، قام سيتي بإجراء عدة تغييرات على مستوى خط الدفاع والوسط، الأمر الذي أعاد التوازن للفريق الإنجليزي ومكنه من تسجيل هدف جميل وقع عليه الجزائري رياض محرز في الدقيقة 73 بتسديدة قوية عجز كورتوا عن ردها.

وبعد الهدف حاول كارلو أنشيلوتي، مدرب الريال، تدارك الموقف بعدة تبديلات، غير أن السيتي فرض أسلوبه الهجومي وبحث عن هدف ثان يقتل به المباراة لكن كرة جواو كانسيلو ومحاولة جاك ويلشاير وجدتا العملاق كورتوا في طريقهما.

وفي وسط غفلة من دفاع سيتي تمكن بديل ريال مدريد رودريغو من إدراك التعادل في الدقيقة الأخيرة من زمن المباراة الأصلي مستغلا تمريرة من بنزيما تابعها بباطن قدمه في الشباك.

فيما بلغت الإثارة ذروتها في الدقيقة الأولى من الوقت البدل ضائع، إذ عاد البرازيلي رودريغو وأحرز هدفا ثانيا برأسية جميلة أحيت آمال الريال من جديد وذهبت بالمباراة إلى شوطين إضافيين.

سيناريو الدقائق الأخيرة أفقد عناصر السيتي التركيز وبدل حال المباراة إلى أفضلية مدريدية ترجمها بنزيما إلى هدف ثالث للريال من ركلة جزاء في الدقيقة 5 لزمن الشوط الإضافي الأول.

كما لم تفلح مساعي السيتي في تعديل الوضع لتنتهي مواجهة الإياب بفوز الريال بفارق هدفين، عوض بها خسارة الذهاب في “الاتحاد” حين انتصر “سيتيزين” بأربعة أهداف لثلاثة.

ويواجه الريال في المباراة النهائية خصمه ليفربول المتأهل على حساب فياريال، وذلك على أرض ملعب “سان دوني” بالعاصمة الفرنسية باريس في 28 مايو/ أيار الجاري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى