رئيسيرياضة

فرانكفورت يصدم برشلونة ويتأهل إلى نصف نهائي الدوري الأوروبي

حقق آينتراخت فرانكفورت الألماني فوزاً مستحق على فريق برشلونة الإسباني بعدما فاز عليه بثلاثة أهداف لهدفين في إياب دور الثمانية والتأهل لنصف نهائي الدوري الأوروبي.

وكان آينتراخت قد تعادل في مباراة الذهاب على ملعبه أيضا 1-1 ليفوز في مجموع المباراتين 4-3.

وعلى ملعب كامب نو أمام أكثر من 79 ألف متفرج، من بينهم 20 ألفا على الأقل من أنصار فرانكفورت، قدم فرانكفورت أروع مبارياته منذ سنوات، وتلاعب لاعبوه بنجوم برشلونة، الذي بدوا كأشباح داخل المستطيل الأخضر.

كما وضع آينتراخت نفسه نجما لليلة “الكامب نو” مُبكرا بتسجيله هدفا أولا بعد 4 دقائق من البداية من ركلة جزاء نفذها بنجاح الصربي فيليب كوستيتش.

ولم يُبد برشلونة أي ردة فعل حقيقية للتعديل على ملعبه وأمام جماهيره، ليتلقى هدفا ثانيا غاية في الروعة أحرزه الكولومبي رافائيل بوري في الدقيقة 36 من تصويبة صاروخية عجز تير شتيغين عن ردها.

في الشوط الثاني اندفع برشلونة نحو الهجوم ما سمح لفرانكفورت بالارتداد السريع وصناعة فرص خطرة أثمرت إحداها عن هدف ثالث وقع عليه كوستيتش مع حلول الدقيقة 67.

الصحوة الحقيقية لأصحاب الأرض حضرت بوقت متأخر وأسفرت عن هدف أول للفريق الكتالوني سجله لاعب الوسط سيرجيو بوسكيتس عند الدقيقة الأولى من الوقت البدل ضائع، أتبعه الهولندي ممفيس ديباي بهدف ثان من علامة الجزاء، قبل لحظات قليلة من إعلان الحكم نهاية اللقاء وخروج برشلونة من المسابقة.

وكان لقاء الذهاب بين الفريقين قد انتهى بالتعادل بهدفٍ لمثله، ليبلغ آينتراخت فرانكفورت دور نصف النهائي ويضرب موعدا مع وست هام الإنجليزي المتأهل على حساب ليون الفرنسي. ​​​​​​​

وبذلك، ودع برشلونة بطولة الدوري الأوروبي، ليصبح قريبا للغاية من الخروج خال الوفاض من الموسم الحالي، الذي شهد خروجه المبكر من دوري أبطال أوروبا وكأس ملك إسبانيا.

وبالإضافة لفشله في الفوز بكأس السوبر الإسباني، وتقلص حظوظه في المنافسة على لقب الدوري الإسباني، الذي بات غريمه التقليدي ريال مدريد على مشارف التتويج به.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى