شؤون عربية و دولية

مصدر: نجح الديمقراطيون في مثول ترامب أمام مجلس الشيوخ للإدلاء بدفاعه

أفاد مصدر أمني أمريكي، أن مجلس الشيوخ الأمريكي، سيبدأ مساء اليوم السبت، الى الاستماع الى مرافعة الفريق القانوني “الدفاع” الخاص بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وذلك ضمن المحاكمة البرلمانية التي يتعرض لها ترامب بتهمتي موجه من قِبل منافسيه في الحزب الديمقراطي وهما: “إساءة استخدام السلطة وعرقلة عمل الكونغرس“، ومن المرجح أن يستغرق استماع الدفاع الى ثلاثة أيام متتالية.

حيث وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي، عرض فريق الادعاء برئاسة رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب آدم شيف، أدلته الورقية وشهوده على التهمتين الموجهتين ضد ترامب، أمام أعضاء مجلس الشيوخ، حيث قال شيف: إن “ترامب يشكل خطرا على الولايات المتحدة، وإنه لا يمكن الوثوق في أنه سيقاوم أي تدخل من روسيا في الانتخابات الأميركية المقبلة، أو أنه سيحمي المصالح القومية على حساب مصلحته الشخصية” حسب قوله

ومن جانبه، أشار أحد أعضاء مجلس النواب والمنتمي للحزب الديمقراطي المنافس للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والذي يدعى جيري نادلر، أمام أعضاء مجلس الشيوخ ، قائلاً: إن “الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يريد أن يكون قويا للغاية، مؤكداً أنه  دكتاتور، وهذا يجب ألا يستمر” على حد تعبيره.

وبحسب ما أفاد به الديمقراطيين خلال جلسات المرافعة السابقة، أن ترامب استغل منصبه السياسي لحجب المساعدات العسكرية الأمريكية، كما عرقل عمل الكونغرس من خلال تعليق الاجتماعات في البيت الأبيض بهدف الضغط على الحكومة الأوكرانية لإعادة فتح ملف تحقيق مع نجل منافسه السياسي جو بايدن، وذلك لدعم وتعزيز حملة الانتخابات الرئاسية الخاصة بالولايات المتحدة، مشيرين الى أنه استخدم منصبه السياسي وسلطته الرئاسية لأهدافه الخاصة وعرقلة تحقيق أهداف الكونغرس التي تمثل اهداف الولايات المتحدة العامة.

في حين، أن الحزب الديمقراطي استخدم تقريباً يومياً كاملاً مخصص لمرافعاتهم الافتتاحية في محاكمة ترام برلمانياً على مدار ثلاثة أيام متتالية، ولكن يبدو أن الفريق القانوني “الدفاع” الخاص بالرئيس الأمريكي سيعمل بشكل أدق وأسرع، من المرجح أنهم سيبرزون أن محاكمة ترامب وغير دستورية وأن الرئيس لم يرتكب أي مخالفة.

المصدر: مرآة العرب
الوسوم
اظهر المزيد

آدم بالحاج

كاتب تونسي مهتم بقضايا الشرق الاوسط ، عمل سابقاً في المؤسسة الدولية للإعلام الرقمي في بروكسل، و له العديد من المقالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق